تعرفي على أعراض الحمل في الشهر الأول بتوأم

أعراض الحمل

0

 

أعراض الحمل في الشهر الأول في توأم ، تُعد فترة الحمل من أكثر الفترات الصعبة التي تتعرض لها المرأة خاصةً بعد اكتشافها الحمل في الشهر
الأول
، إذ تبدأ تظهر أعراض الحمل في الشهر الأول، والتي تختلف من امرأة لأخرى.

يُعد الشهر الأول في الحمل من أكثر الشهور حساسية، وقد تستغرب نساء كثيرات من هذه المعلومة، إذ تتوقع أن أخطر شهور الحمل هي الشهور

الأخيرة، ولكن الحمل في الشهر الأول يكون غير ثابت، وقد تتسبب حركات بسيطة للأم إلى سقوط الجنين ونزيف حاد لها، ينتج على إثره فقدان
جنينها.

أعراض الحمل في الشهر الأول لتوأم

 

أعراض الحمل

ناقشنا أمس أعراض الحمل في الشهور الأولى بولد، وأعراض الحمل في الشهور الأولى لبنت، وهي الأعراض التي تتسائل عنها المرأة بمجرد حلول

الشهر الثاني من الحمل ، لمعرفة ما إذا كان الجنين ذكر أم أنثى، قبل انتظار الشهر الثالث والرابع لعمل اجراءات السونار.

أما من خلال تقرير اليوم، نعرض أعراض الحمل في الشهر الأول لتوأم، فهي تختلف عن أعراض الحمل بولد، أو حتى بفتاة.

أعراض الحمل في الشهر الأول

أعراض الحمل في الشهر الأول

قد  تعاني المرأة من ثلاث إلى أربعة أعراض في وقت واحد، وتكون مختلفة من امرأة لأخرى، ويكون هذا الأمر في حال الحمل بجنين واحد، أما في
حالة الحمل بتوأم تكون هذه الأعراض أقوى من حيث الحدة والألم، وهناك بعض التغيرات الواضحة التي تبين الحمل بتوأم وهي:

  • التعب الشديد في فترة الصباح، لأنه من المفروض بعد نوم متواصل لعدة ساعات أن تستيقظ الأم بكامل النشاط والحيوية وبحالة من
    الاسترخاء والرضا، أما عند الحمل بتوأم تشعر وكأنها لم تنل الوقت الكافي من النوم وأنها بحاجة للمزيد، وزيادة على ذلك تبقى في
    حالة من الخمول والكسل الصباحي لفترة طويلة حتى تستعيد نشاطها.
  • التعب الجسدي السريع من أي نشاط منزلي بسيط، وعدم القدرة على ممارسة الحياة بشكلها الطبيعي، لأن حاجة التوأم من الشهر
    الأول تكون مضاعفة بمرات عديدة عن الحمل بجنين واحد من حيث الراحة والنوم والهدوء والتوازن.
  • الزيادة الكبيرة في الوزن التي تبدأ من الشهر الأول ويكون معدل الزيادة في الشهر الأول يعادل الخمسة كيلو جرامات تقريباً، وكل
    شهر يزداد الوزن بمعدل كيلوين تقريباً، ويتوزع هذا الوزن على حجم الرحم والسوائل الموجودة فيه وعلى منطقة الصدر بسبب
    هرمون الحليب الذي يصبح مضاعفاً، وكمية الدهون المكتسبة من الأطعمة في هذه الفترة، وتتركز معظمها في منطقة الأرداف.
  • الزيادة بكمية الأكل الذي تتناوله المرأة الحامل، مع وجود رغبة شديدة على الأطعمة بشكل لا إرادي.
  • سرعة نبضات القلب عن المعتاد، مع ارتفاع نسبة هرمون الحمل من الأسبوع الثالث من التلقيح يدل على الحمل بتوأم، ويمكن
    التعرف على هذه النسبة من خلال فحص مخبري بسيط.
  • الزيادة في الأعراض المتعارف علها للحمل وهي ما ذكرت سابقاً، بحيث تجدها الحامل بتوأم أقوى وأكثر من الحامل بجنين واحد،
  • من حيث الدوخة والغثيان والقيء وارتداد المريء وحموضة المعدة

 

 

Komentarze
جاري التحميل...